وكالة وطن 24 الاخبارية
رام الله: أعلن وزير جيش الاحتلال، نفتالي بينت، عن مصادقته على سبعة مناطق في الضفة الغربية كمحميات طبيعة وتوسيع 12 محمية اضافية.

وقال وسائل اعلام عبرية إن بينت اصدر تعليماته لما يسمى "الإدارة المدنية" التابعة لجيش الاحتلال بتنفيذ التعليمات بخصوص المحميات الطبيعة الجديدة التي تهدف للحد من التوسيع العمراني الفلسطيني في المناطق المصنفة "ج".

واشارت تلك الوسائل الى انه "بعد الانتهاء من الاعلانعن المحميات الطبيعة الجدية سيتم تهئية الظروف للمستوطنين للتجوال فيها".

 وكشف موقع القناة 7 العبرية جزء من تلك المناطق إحدها تقع قرب "مستوطنة ارائيل" وأخرى في منطقة وادي المالحة جنوب من نهر الاردن، ومنطقة اخرى في محيط مستوطنة "ميخولا" في الاغوار، وادي الفارعة، ومنطقة محاذية لمستوطنة "مسيكوت" شمال الغور.

ولم يتضمن النبأ الذي انفردت بنشره القناة السابعة تفاصيل حول المحميات التي تم توسيعها و لا مساحة المحميات الجديدة