وكالة وطن 24 الاخبارية
الخليل 15-1-2020 

 أكد وزير النقل والمواصلات عاصم سالم أن مجلس الوزراء تبنى مشروع الطريق البديل لواد النار، مبينا أن المشروع حاليا في مرحلة التصميم وسيتم تنفيذه بالمستقبل القريب.

 جاء ذلك خلال زيارة الوزير سالم لمقر غرفة تجارة وصناعة محافظة الخليل، اليوم الأربعاء، ولقائه نائب رئيس الغرفة التجارية نضال المحتسب، وعددا من أعضاء مجلس الإدارة.

وأكد سالم توافق توجهات الغرفة التجارية مع وزارة المواصلات في عدة أمور، أهمها قضية النقل العام الذي تعمل الوزارة حاليا على إعداد دراسة لتنفيذه بين المدن والقرى المحيطة، وبين المحافظات.

بدوره، قدم المحتسب نبذة عن المبادرات العديدة التي يعمل مجلس الإدارة على تنفيذها منذ توليه مهامه، منها: مشروع إعادة الحياة الاقتصادية للبلدة القديمة بالتعاون مع عدد من مؤسسات المحافظة، ومشروع الطريق البديل لواد النار، ومشروع إنشاء المنطقة الحرفية التي يفترض أن تضم جميع كراجات المركبات، إضافة للجهود في دعم إنشاء شبكة مواصلات عامة تخفف من حدة الأزمة المرورية في مدينة الخليل.

كما زار الوزير سالم بلدية الخليل واطلع من نائب رئيسها يوسف الجعبري، على حاجة الخليل لتنفيذ بعض الخطط الخاصة بالنقل العام، التي من شأنها حل مشكلة الأزمات المرورية التي تعاني منها بعض شوارع المدينة.

وأوضح أن الوزارة تعمل بكل إمكانياتها لإحداث نقلة نوعية في موضوع المرور، مُبديا استعدادها للتعاون مع البلدية في تطوير قطاع النقل بالمدينة.