وكالة وطن 24 الاخبارية شيّعت جماهير غفيرة من أبناء شعبنا في محافظة الخليل جنوب الضفة الغربية، مساء اليوم الاربعاء، جثمان الشهيد الفتى محمد سلمان الحداد (17 عاما)، الذي ارتقى عصر اليوم، بعد إصابته برصاص قوات الاحتلال خلال مواجهات قرب باب الزاوية وسط مدينة الخليل.

وانطلق موكب التشييع من أمام مستشفى الخليل الحكومي باتجاه منزل عائلته لإلقاء نظرة الوداع الأخير على جثمان الشهيد، قبل أن ينقل إلى مسجد عثمان بمنطقة وادي الهرية، حيث أدى المشيّعون صلاة الجنازة عليه.

ومن ثم انطلق الموكب باتجاه مقبرة الشهداء بضاحية البلدية، حيث ووري الجثمان الثرى وسط صيحات الغضب والاستنكار ضد الجرائم البشعة التي يرتكبها الاحتلال بحق أبناء شعبنا.