وكالة وطن 24 الاخبارية
رام الله

كشف الناطق باسم حركة (فتح)، حسين حمايل، تفاصيل اتصال هاتفي، جرى مطلع الأسبوع الجاري، بين عضو اللجنتين التنفيذية لمنظمة التحرير، والمركزية لحركة فتح، عزام الأحمد، ورئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية.
وقال حمايل،  إن اتصالاً هاتفياً جرى بين الأحمد وهنية، مطلع الأسبوع الجاري؛ لبحث ترتيبات زيارة وفد منظمة التحرير لقطاع غزة، وعقد لقاء فصائلي موسع.
وأضاف حمايل: "اتفق الأحمد وهنية على إرسال أحد أعضاء المكتب السياسي لحركة حماس في قطاع غزة إلى عضو اللجنة المركزية لحركة فتح أحمد حلس، لبحث ترتيبات وموعد زيارة وفد المنظمة".
وأشار حمايل، إلى أن ذلك لم يحدث حتى اللحظة، وأن حماس لم ترسل أي من قياداتها لبحث ترتيبات زيارة الوفد مع حلس، مشدداً على أنه حتى اللحظة لا يوجد أي موعد لزيارة وفد المنظمة للقطاع.
وفيما يتعلق بوفد اللجنة المركزية لحركة فتح، والذي تواجد في قطاع غزة على مدار الأيام الماضية، لفت حمايل، إلى أن الوفد لم يلتق قيادة حركة حماس، وعقد عدداً من اللقاءات التنظيمية الخاصة بحركة (فتح).
يذكر أن الرئيس محمود عباس أعلن نهاية الشهر الماضي، اتفاقه مع هنية على إرسال وفد من منظمة التحرير الفلسطينية لعقد لقاء فصائلي لمواجهة (صفقة القرن) وتمهيداً لزيارة الرئيس عباس لقطاع غزة.
وفي وقت سابق، أعلنت حركة فتح، إرجاء زيارة الوفد، التي كانت مقررة الأسبوع الماضي، بسبب عدم وصول رد من حركة حماس بشأن استقبال الوفد، وعقد اللقاءات المطلوبة.