وكالة وطن 24 الاخبارية

قال ممثل الاتحاد الأوروبي في القدس سفين كوهان فون بورغسدورف، إن التنكيل بجثة مواطن في غزة يتعارض مع جميع مبادئ كرامة واحترام الإنسان.
 
وأضاف بورغسدورف في بيان صحفي، اليوم الثلاثاء، "لقد أكد الاتحاد الأوروبي باستمرار في مناسبات عديدة، أن الدورة المدمرة للعنف والعنف المضاد يجب أن تنتهي. لا ينبغي لأحد أن يشهد مشاهد من قبيل أن تقوم جرافة عسكرية بسحب جثة هامدة". وتابع: "هذا شيء يتعارض مع جميع مبادئ كرامة واحترام الإنسان. أصبح الحد من التصعيد الآن أمرا ضروريا، وبما يحافظ على حياة مواطني غزة ويخفف من معاناتهم".

وكانت جرافة إسرائيلية نكلت قبل يومين بجثمان شاب فلسطيني استشهد برصاص الاحتلال عند السياج الفاصل في منطقة خان يونس جنوب قطاع غزة.