وكالة وطن 24 الاخبارية قالت وزارة الصحة المصرية إنها تواصلت مع سفارتها في فرنسا للحصول على معلومات بشأن ما ذكره وزير الصحة الفرنسي بأن اثنين ممن ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا في فرنسا قد عادا من مصر.

وأشار المستشار الإعلامي لوزيرة الصحة المصري خالد مجاهد، إلى أن الوزارة لم تصلها حتى الآن بيانات بخصوص هذا الأمر، كما تم التواصل مع منظمة الصحة العالمية ولم يتم الوقوف على وجود بيانات بشأن الحالتين.

وكان وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، أفاد أمس الخميس بأن بلاده اكتشفت حالات إصابة مؤكدة جديدة بفيروس كورونا، ليصل عددها الإجمالي إلى 38 حالة، موضحا أن اثنين ممن ثبتت إصابتهم عادا مؤخرا من رحلة إلى مصر.

إلى ذلك، أعلنت وزارة الصحة المصرية، في بيان صدر أمس الخميس، تعافي أول حالة كانت حاملة لفيروس كورونا المستجد لشخص أجنبي داخل البلاد.

وفي اجتماع عقد الخميس لمتابعة إجراءات التعامل مع الفيروس، قال رئيس الوزراء المصري مصطفى مدبولي، إنه "لا توجد أي حالة إصابة بفيروس كورونا في مصر.. ولن نخفي شيئا".

ــــــــ