وكالة وطن 24 الاخبارية
وصل مساء الثلاثاء عدد من اتباع المفصول من حركة فتح محمد دحلان، إلى قطاع غزّة عبر معبر رفح البري من بوابة كبار الزوار وسط استقبال عدد من قيادات حركة الانقلاب الحمساوي في القطاع للهاربين العائدين .

ويعتبر وصولهم إلى قطاع غزّة مساء ، بعد 14 عاماً على هروبهم وتسليمهم القطاع اثناء الانقلاب الدموي الذي نفذته ميليشيا حماس على الشرعية وقتلت خلاله اكثر من 700 من عناصر وقياداة الامن وحركة فتح،مبررة ذلك في حينه انها اقدمت على ذلك لمواجهة التيار الخياني في حركة فتح الذي يقوده محمد دحلان ،كما تحدث قادة حماس في حينه.  

يذكر ان دحلان واتباعة فروا هاربين من القطاع بعد ان سهلوا عملية الانقلاب الدموي، وتكريما لدورهم استقبلهم قادة الانقلاب من بوابة كبار الزوار وذلك تحفيزا لهم على دورهم القادم بتحقيق انشقاق داخل حركة فتح بمولود مشوه يسمى "التيار الاصلاحي" الذي يهدف الى اضعاف فتح ودعم ميليشيا حماس . 

هذه الميكافيلية التي تجمع هؤلاء بهدف واحد هو العمل على استهداف واضعاف حركة فتح .حيث نسيت او تناست حماس ان هؤلاء هم ذاتهم من وصفتهم بالتيار الخياني . ونسي المفصول دحلان ان هؤلاء من قال عنهم (بدي ارقصهم خمسة بلدي).