وكالة وطن 24 الاخبارية  أعلنت مصادر إماراتية مُطلعة عن طلب قدمته تل أبيب لأبوظبي، من أجل التعاون في جمع معلومات حول الجنود الإسرائيليين المعتقلين في قطاع غزة.

 وفي غضون ذلك، ذكر حساب أسرار الإماراتية على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر":" أن إسرائيل أخبرت الإمارات أنها بحاجة لخدماتها من أجل الحصول على معلومات تتعلق بجنوده الأسرى في غزة2014".

وأوضح الحساب:" كذلك تسعى إسرائيل لمعرفة كل ما هو جديد بشأن تطوير المقاومة الفلسطينية في غزة".

وجاء ذلك بالتزامن مع عودة عناصر تابعة للهارب من العدالة الفلسطينية محمد دحلان، إلى قطاع غزة بعد سنوات طويلة من الهرب بعد ان سلموا قطاع غزة لحركة الانقلاب "حماس" والتي ما لبثت ان رجعت استقبلتهم بالاحضان بعدما كانت قد اطلقت عليهم مسمى التيار الخياني، للمشاركة في الانتخابات التشريعية.