وكالة وطن 24 الاخبارية
خانيونس : اعتدى عناصر من حماس اليوم الثلاثاء، بشكل وحشي على الطفل محمد أبو عنزة (13 عاما) من بلدة عبسان شرق خان يونس ما أدى إلى إصابته برضوض وكدمات شديدة في أنحاء متفرقة من جسمة. 
وأفادت مصادر محلية بأن عناصر حماس اختطفوا الطفل أبو عنزة واحتجزوه في أحد المساجد قبل أن يعذبوه ويعتدوا عليه بالضرب بشكل همجي.
وقال الطفل للصحفيين، إنه اختطف واحتجز في غرفة وتعرض للضرب، مشيرا إلى أن ستة أشخاص تناوبوا على ضربه.
وندد والد الطفل بعملية الاختطاف وبالوحشية والهمجية التي تم التعامل بها مع نجله، وخاصة تكبيله وضربه بشدة في المسجد بالعصي، مشيرا إلى تلقيه تهديدات سابقة من حماس بقتل ابنه، متطرقا إلى حالة الرعب التي يعيشها نتيجة التهديدات المستمرة، مناشدا كافة المؤسسات الوقوف إلى جانبه.
وقالت والدة الطفل، إن ميلشيات حماس المرتزقة هي التي اعتدت على ابنها، لوجود خلاف بينه وبين ابن أحد قادة حماس، وأن من يتعامل كذلك مع الأطفال ليس له صلة بالإنسانية مطلقا، مشيرة إلى أنهم يعيشون الذل والإهانة التي يجب أن لا يعيشها الأطفال.