وكالة وطن 24 الاخبارية

أظهر مقطع فيديو تم نشره بشكل كبير عبر صفحات السوشيال ميديا الإيرانية، الرئيس الإيراني حسن روحاني خلال تواجده في طائرة لتفقد آثار الفيضانات التي ضربت إيران نهاية الشهر الماضي، بجوار قائدي الطائرة وهو في حالة اهتمام بالكاميرا بدلا من تفقد آثار الفيضانات.

ولم تظهر على الرئيس الإيرانى أى معالم حزن بسبب الكارثة الإنسانية التى ضربت بلاده، وأودت بحياة العشرات، وقال المتابعون على السوشيال ميديا إن الرئيس الإيرانى كان يجب أن يهتم بالكارثة بدلا من تركيزه على الكاميرا والتصوير مع طاقم الطائرة فقط. 
 وأسفرت الفيضانات التى ضربت مناطق عدة فى البلاد منذ أواخر مارس الماضى فى مقتل 78 شخصا وتضرر 10 ملايين شخص، بينهم مليونا شخص بحاجة للمساعدة. 
واتهم منافسو روحانى المحافظون الحكومة بعدم فعل شىء يذكر للتصدى للكارثة وإن ما قامت به كان متأخرا للغاية، وقال رئيس السلطة القضائية إبراهيم رئيسى إن المسئولين الذين أساؤوا التعامل مع الكارثة وتسببوا فى وفاة مدنيين قد يخضعون للمحاكمة.
وذكرت وسائل إعلام حكومية، أن عشرات الآلاف من الأشخاص نزحوا عن ديارهم جراء الفيضانات وأنه يجرى إيواء الآلاف فى أماكن مؤقتة وفرتها الحكومة.

رابط الفيديو : 

https://www.instagram.com/p/BwmT10SBA9o/?utm_source=ig_embed&utm_campaign=embed_video_watch_again