وكالة وطن 24 الاخبارية

 انتشر مقطع فيديو على "إنستغرام" للإعلامية الكويتية حليمة بولند أثناء وجودها داخل سيارتها في مكان لم يتم تحديده.
 
وبدا أن عدداً من المعجبين يحاصرونها ويقومون بالتقاط الصور والمقاطع المصورة لها. وسمع صوتها وهي ترجوهم وتطلب منهم الابتعاد من دون أن تلقى أي تجاوب.

وأعربت بولند عن عدم قدرتها على تحمل المزيد، مشيرة إلى أنها تكاد تفقد الوعي. كما سمع صوت رجل قد يكون سائقها وهو يبعد المعجبين عن السيارة.

واعتبر الكثيرون أن الإعلامية تتعمد تصوير هذه المشاهد لتظهر أنها تتمتع بشهرة واسعة، وعرضوها لموجة واسعة من الانتقادات. واعتبر آخرون أنها لا تستحق هذا العناء لأنها غيرت شكلها من خلال إجراء الكثير من عمليات التجميل.