وكالة وطن 24 الاخبارية  شيعت جماهير قطاع غزة، جثماني الشهيدين اللذين ارتقيا أمس برصاص قوات الاحتلال، خلال مشاركتهما أمس الجمعة، في مسيرات العودة على حدود قطاع غزة.

وكانت وزارة الصحة الفلسطينية أعلنت أمس استشهاد الطفل علي سامي علي الأشقر (17 عاما) برصاص الاحتلال في مخيم العودة شمال قطاع غزة، والطفل خالد أبو بكر محمد الربعي (14 عاما) بمنطقة "ملكة" شرق مدينة غزة.

وأوضحت الصحة أن الطواقم الطبية تعاملت مع 76 اصابة منها 46 بالرصاص الحي خلال الجمعة 73 ل مسيرة العودة وكسر الحصار شرق القطاع.