وكالة وطن 24 الاخبارية رام الله: قررت أسترالية نباتية أن تقاضي جيرانها، واتهمتهم بتسهيل وصول روائح الشواء من منزلهم إلى بيتها.
وسيلا كاردن في نزاع مع جيرانها منذ 2017، ووصل هذا النزاع إلى المحكمة عدة مرات. وبعد رفض دعواها ضد جيرانها في وقت سابق من هذا العام، قررت اللجوء إلى المحكمة العليا في غرب أستراليا للاستئناف، ورُفض في يوليو (تموز) الماضي، أيضاً.
وقالت سيلا أمام المحكمة إن جيرانها تعمدوا شوي اللحوم والأسماك، لأنهم يعلمون أنها لا تتحمل ذلك.
وتقول سيلا إن كل ما تريده هو أن تعيش بسلام في منزلها، وإلى جانب رائحة الشواء، اشتكت أيضاً من دخان السجائر وضجيج الأطفال الذين يلعبون كرة السلة في الفناء الخلفي، والأضواء العاكسة وأصوات الطيور.
وقال كبير قضاة المحكمة العليا بيتر كوينلان، لصحيفة ويست أستراليان إن المدعية قدمت حوالي 600 صفحة من الوثائق في استئنافها، وهو ما يتجاوز بكثير ما يتناسب مع هذا النوع من القضايا.
ورغم إخفاقاتها المتكررة، أعلنت سيلا التخطيط لمواصلة معركتها القانونية ضد جيرانها، حسب موقع أوديتي سنترال.