وكالة وطن 24 الاخبارية

بعث المدير الفني لبرشلونة ارنستو فالفيردي أنباء سيئة جدا لمشجعي النادي بشأن الإصابة التي يُعاني منها ليو ميسي، وذلك في حديثه الرويتيني مع الصحافيين على هامش قمة السبت، التي ستجمع البرسا بضيفه فالنسيا على ملعب “كامب نو”، لحساب الجولة الرابعة للدوري الإسباني.

ويُعاني البرغوث من إصابة منذ عودته من العطلة الصيفية، وعلى إثرها غاب عن أول ثلاث مباريات للبلو غرانا في الموسم الجديد، ولن يكتف بذلك، بل سيواصل الغياب عن مباراة الغد، بالإضافة إلى سهرة الثلاثاء، التي سيحل خلالها الفريق ضيفًا على ملعب “سينغال ايدونا بارك” لمواجهة بوروسيا دورتموند في افتتاح دوري مجموعات أبطال أوروبا.

وعندما سُئل المدرب عن مستجدات إصابة ميسي ومدى قدرته على العودة أمام فالنسيا كما كانت تتحدث وسائل الإعلام على مدار الأيام والساعات القليلة الماضية، أجاب قائلاً “كنا نعتقد أنها إصابة طفيفة تحتاج لاستراحة صغيرة، وسبق أن أجبت على الأمر في أكثر من مؤتمر سابق”.

وأضاف “أنا لست طبيبًا، لكن يبدو لي أن الإصابة تفاقمت بعض الشيء، لذا اضطررنا للتعامل بهدوء أكثر، وبطبيعة الحال لن نُشركه إلا عندما يتعافى بنسبة 100%. هل سيلحق برحلة دورتموند؟ لا أعرف ما إذا كان سيرافقنا أم سينتظر لوقت لاحق. أنا لا أريد التكهن بموعد عودته، لكن من الواضح أن عودته يوم الثلاثاء ستكون صعبة”.

في نفس السياق سُئل “هل تأثر برشلونة بغياب ميسي؟ هذا ليس أمرًا مهمًا بالنسبة لنا، سبق للفريق أن قدم مباريات جيدة في غيابه (ميسي)، على غرار ما حدث عندما أصيب في ذراعه، آنذاك استجاب الفريق بشكل جيد، لكن هذا لا يمنع أننا ننتظر عودته عاجلاً وليس آجلاً”.

الجدير بالذكر أن برشلونة لم يجمع سوى 4 نقاط في أول ثلاثة أسابيع في موسم الليغا الجديد، متأخرًا بنقطة عن غريمه الأزلي ريال مدريد، وكليهما خلف المتصدر أتليتكو مدريد، الذي حقق العلامة الكاملة في نفس عدد المباريات.