وكالة وطن 24 الاخبارية
رام الله :  انتقد مكتب المفوض السامي للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، قرار الإدارة الأمريكية الحد من استقبال اللاجئين في عام 2020 المالي.

وجاء في بيان صادر عن المفوض السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، اليوم السبت، ونقلته "روسيا اليوم"، أن هذا القرار الأمريكي يعقد عمل المكتب في ظل النزوح الاضطراري لأعداد كبيرة من الناس في العالم ويقلص الإمكانيات لإيوائهم.

وأعرب غراندي، عن القلق من القرار الأمريكي ومن نزعة مشابهة في مناطق أخرى من العالم. وأشار إلى أن برامج الإيواء تشمل 0.5% فقط من اللاجئين البالغ عددهم 26 مليون شخص، وأن احتياجات الإيواء تزيد بشكل كبير على القدرات المتوفرة في هذا المجال.

وكان الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، قد قرر أمس الجمعة تخفيض عدد اللاجئين الذين تستقبلهم الولايات المتحدة من 30 ألف شخص إلى 18 ألف شخص في عام 2020 المالي، الذي بدأ في 1 أكتوبر الماضي.