وكالة وطن 24 الاخبارية  أعلنت دائرة شؤون المغتربين في منظمة التحرير استكمال التحضيرات لعقد مؤتمر الجاليات الفلسطينية في اوروبا بالعاصمة الرومانية بوخارست منتصف الشهر الجاري، تحت عنوان "وضع الجاليات الفلسطينية في اوروبا وآليات تفعيلها"، بهدف تعزيز وتطوير العمل الفلسطيني الجماعي على الساحة الأوروبية.

وقالت الدائرة في بيان، إن المؤتمر الذي سيعقد على مدار يومين، سيشارك فيه المئات من أبناء الجالية، ومؤسساتها، وأطرها من مختلف الدول الأوروبية، بحضور رسمي فلسطيني من أعضاء لجنة تنفيذية، وقادة فصائل، ووزراء ومسؤولين، يعد خطوة هامة في اطار العمل الفلسطيني الوحدوي، وان يساهم إيجابيا في خدمة وتطوير العمل الفلسطيني الجماعي على الساحة الأوروبية، على طريق الوصول الى وحدة فلسطينية لجالياتنا في مختلف بلدان العالم، وتفعيل دورها في خدمة ابنائنا المغتربين ووطنهم الأم فلسطين.

واضافت "مؤتمر بوخارست فرصة لتدارس القضايا المتعلقة بوضع الجالية الفلسطينية في أوروبا، وسبل تفعيل عملها، واستنهاضها، تعزيزا للعمل الفلسطيني في القارة الأوروبية خدمة للمشروع الوطني، وآليات توثيق العلاقات بين الجالية ومؤسساتها، وبين الوطن وقضيته، ومؤسساته بقيادة منظمة التحرير الممثل الشرعي والوحيد لشعبنا الفلسطيني، وتعزيز التواصل والتنسيق بما يخدم الجاليات، في مختلف البلدان الأوروبية ويوظف طاقاتها وامكانياتها لفائد النضال الفلسطيني، وتجسيد دولة فلسطين".

وشددت على أهمية وحدة الصف الفلسطيني، لا سيما في هذه المرحلة الخطيرة بالغة التعقيد، التي تمر بها قضيتنا الوطنية وما تتعرض له من مشاريع تصفوية تستهدف الكينونة الفلسطينية، وأبرزها ما يسمى صفقة القرن الأميركية الإسرائيلية والاستهداف المستمر لفلسطين أرضا، وشعبا، ومقدسات.

وأكدت تمسكها واصرارها على خيار الوحدة الوطنية بين مختلف مكونات الجاليات الفلسطينية ومؤسساتها وأطرها في اوروبا والعالم، تلك الوحدة التي تعتبر الحصن المنيع للحفاظ على ثوابتنا وحقوقنا المشروعة التي تتعرض لخطر الشطب من قبل الاحتلال الاسرائيلي.

وسيتخلل المؤتمر ندوات وجلسات خاصة حول ملف الجاليات الفلسطينية في اوروبا واحتياجاتها ودورها، ودور رجال الاعمال والاطباء والشباب والمرأة في الجاليات الفلسطينية، وتشكيل لجان متخصصة لمتابعة الملفات المختلفة.