وكالة وطن 24 الاخبارية
رام الله :  بحث وزير التنمية الاجتماعية أحمد مجدلاني، في مقر الوزارة، اليوم الأحد، مع نائبة رئيس جمعية الملجأ الخيري الأرثوذكسي العربي ديانا مشحور، والوفد المرافق لها، سبل التعاون المشترك لتطوير عمل الملجأ، والتغلب على الصعوبات التي يواجهها.

واستعرض مجدلاني خلال اللقاء الذي حضره مدير عام الجمعيات الخيرية عزت ملوح، مفهوم واستراتيجية التنمية الاجتماعية الجديدة الهادفة الى بناء شراكات حقيقية مع مختلف مؤسسات المجتمع المدني والمحلي والجمعيات الخيرية العاملة من خلال شراء الخدمات للأشخاص ذوي الاعاقة وغيرهم من الفئات الاجتماعية، وأن الوزارة تعتمد التنمية بمفهومها الواسع كإحدى الركائز للنهوض بالمجتمع الفلسطيني، خاصة الفئات المهمشة.

واكد مجدلاني حرص الوزارة على الشراكة الفعالة مع المجتمع المدني ومؤسساته، قائلا "إن وزارة التنمية الاجتماعية بصفتها قائد قطاع الحماية الاجتماعية تتقاسم عبء المسؤولية الاجتماعية مع مختلف الشركاء المحليين والدوليين ومؤسسات المجتمع المدني، انطلاقا من مبدأ الشراكة الحقيقية والفعالة، وأن الوزارة ستعمل وفق امكانياتها للتعاون مع الملجأ لتوفير الاحتياجات الأساسية لضمان استمرار عمله وخدماته للأشخاص ذوي الاعاقة الشديدة والشديدة جداً، خاصة ان الملجأ من المؤسسات الوطنية في القدس".

واستمع مجدلاني الى هموم ومشاكل الملجأ من مشحور ومن لجنة أهالي نزلاء الملجأ.

من جانبها ثمنت مشحور هذا اللقاء واهتمام مجدلاني بمساعدة وحل مشكلات الملجأ وتعاونه المستمر في هذه القضية.