وكالة وطن 24 الاخبارية
رام الله: استعد آندي روبرتسون مدافع ليفربول متصدر الدوري الإنجليزي الممتاز للمشاركة رغم معاناته من مشكلة في الكاحل خلال الجدول المزدحم للفريق الشهر المقبل، لكنه يقول إنه سيترك مسؤولية تحديد معدل مشاركته لمدربه يورغن كلوب.


واضطر قائد منتخب اسكتلندا للغياب عن مباريات فريق بلاده في تصفيات بطولة أوروبا 2020 هذا الشهر أمام قبرص وكازاخستان لكنه عاد للمشاركة لمدة 90 دقيقة، خلال انتصار ليفربول على كريستال بالاس في الدوري الممتاز يوم السبت الماضي.

وقال اللاعب البالغ عمره 25 عاما عن مشكلة كاحله "تحسنت الحالة حتى أكون منصفا. الأمر يؤلمني بعض الشيء بعد المباريات لكن يمكني التعامل معه وهذا شيء يسعدني كثيرا".

وتابع: "الإصابة تؤلمني قليلا لكن عندما لا يكون هناك ألم وسط هذا الكم من المباريات التي نخوضها إذن فيوجد خطأ ما تفعله. الجميع نجح في إدارة الأمور ونشعر بأننا على ما يرام. أشعر بحيوية ونشاط وأتمنى استمرار ذلك".

 وسيخوض ليفربول، الذي يستضيف نابولي في دوري أبطال أوروبا في وقت لاحق اليوم، 9 مباريات الشهر المقبل وسيضطر للاستعانة بتشكيلتين مختلفتين في كأس رابطة الأندية الإنجليزية يوم 17ديسمبر، وكأس العالم للأندية في اليوم التالي.

واستعان كلوب بروبرتسون كبديل قبل نهاية مباراة جنك في دوري الأبطال الشهر الحالي، وأراح المهاجم محمد صلاح، الذي يعاني أيضا من إصابة في الكاحل، خلال المواجهة على ملعب بالاس.


وأضاف روبرتسون: "نحن جميعا نريد المشاركة لكن للأسف في بعض الأحيان لا يكون ذلك ممكنا ويجب عليك احترام ذلك.

وختم: "الأمر يتعلق بكيفية إدارة هذه المسألة، وهذا حدث مع صلاح في المباراة الماضية. كان يود اللعب بشدة لكن لصالحه كان من الأفضل له الحصول على يومين إضافيين من الراحة".