وكالة وطن 24 الاخبارية
رام الله :  اختتمت الوكالة الفلسطينية للتعاون الدولي، برنامجها التنموي الثاني في كوت ديفوار، القائم على بناء القدرات في مجال الإعلام، بالتعاون مع الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون الفلسطينية، ووزارتي الاتصالات والإعلام الإيفوارية.

وجرى تخريج 40 متدربا من موظفي الإذاعات الريفية في كوت ديفوار، في حفل نظم بالمدرسة الوطنية للإعلام، بحضور سفارة فلسطين، وممثلين عن وزارتي الاتصالات والاعلام الإيفوارية.

وشدد مدير عام الوكالة عماد الزهيري، على أهمية التركيز على التنمية البشرية من خلال برامج بناء القدرات ونقل المعرفة الفلسطينية للعالم، لما لهذه البرامج من دور هام في تثبيت الهوية الفلسطينية على الخارطة الدولية وتعزيز علاقات دولة فلسطين مع دول مختلفة من العالم.

وأشار إلى أن برنامج بناء القدرات، يعتبر الثاني الذي تنفذه الوكالة في كوت ديفوار منذ تأسيسها، بعد ان قامت بتنفيذ الاسبوع الطبي في أبيدجان العام الماضي، الأمر الذي يؤكد اهتمام فلسطين في تعزيز علاقاتها التنموية مع القارة الافريقية، تنفيذا لتوجيهات الرئيس محمود عباس.