وكالة وطن 24 الاخبارية
الخليل 8-1-2020 

 أوقدت حركة فتح إقليم وسط الخليل، مساء اليوم الأربعاء، شعلة الانطلاقة الـ55 من أمام الحرم الإبراهيمي الشريف وسط الخليل.

وأفاد مراسلنا بأن حركة فتح احتفلت بإيقاد شعلة انطلاق الثورة لأول مرة من أمام الحرم الإبراهيمي الشريف، بحضور محافظ الخليل اللواء جبرين البكري، ممثلا عن الرئيس، وأمين سر الإقليم عماد خرواط، وأعضاء الإقليم وجمهور غفير من المواطنين.

وقال أمين سر الإقليم، إن حركة فتح في الخليل قررت أن تكون فعاليات إحياء الذكرى الـ55 للانطلاقة، التي بدأت منذ الأربعاء الماضي بسلسة فعاليات والأنشطة موجهة بالكامل صوب الحرم الإبراهيمي الشريف والبلدة القديمة والأجزاء المغلقة من المدينة من قبل الاحتلال الإسرائيلي، الذي يحاول السيطرة عليها وتغير هويتها، واختتمت هذا المساء بإيقاد الشعلة ولأول مرة من أمام الحرم الإبراهيمي الشريف.

من جانبه، أوضح المكلف بملف البلدة القديمة والمناطق المغلقة من الخليل مهند الجعبري، أن حركة "فتح" أعلنت أن عام 2020 هو عام الدفاع عن الحرم الإبراهيمي الشريف والبلدة القديمة، وعام الحشد والصمود في البلدة القديمة، لمواجهة مخططات الاحتلال في تهويد المنطقة والاستيلاء عليها.

وأكد الإصرار والحرص الشديد على إبقاء البوصلة باتجاه الحرم الإبراهيمي والبلدة القديمة.