وكالة وطن 24 الاخبارية أعلن رئيس تحالف "العمل – غيشر"، عمير بيرتس، ورئيس حزب ميرتس، نيتسان هوروفيتس، اليوم الإثنين، عن خوض الانتخابات الثالثة للكنيست، التي ستجري في 2 آذار/مارس المقبل، في قائمة واحدة.

وحسب الاتفاق، فإن بيرتس سيرأس القائمة، فيما ستحل شريكته ورئيسة حزب "غيشر"، أورلي ليفي أبيكاسيس، في المكان الثاني، وهوروفيتس في المكان الثالث. وستكون بطاقة الاقتراع لهذا التحالف بالأحرف "أ م ت" وهي بطاقة حزب العمل التقليدية.

وتبين من الاتفاق أن عضو الكنيست ستاف شبير لن تكون ضمن هذه القائمة. وكانت شبير قد انتقلت عشية الانتخابات السابقة من حزب العمل إلى "المعسكر الديمقراطي"، الذي يضم ميرتس وكان هوروفيتس يرأس هذه القائمة.

وسيحل في المكان الرابع في القائمة الجديدة عضو كنيست من ميرتس، بينما يحل في المكانين الخامس والسادس ممثلون عن حزب العمل.

وفي أعقاب الاتفاق، تم الإعلان عن أن قائمة المرشحين العشرين الأوائل ستنشر في وقت لاحق من اليوم.

واعتبر بيان صادر في أعقاب الاتفاق على القائمة الجديدة أن "هذه خطوة هامة لانتخابات 2020 وستضمن قدرة على تشكيل حكومة تغيير وأمل بعد الانتخابات". لكن ليفي أبيكاسيس قالت أمس إن "التحالف مع ميرتس هو تقني".

وتعالت أصوات داخل حزب العمل وميرتس، وكذلك من داخل كتلة "كاحول لافان"، تدعو إلى تحالف كهذا من أجل عدم إضاعة أصوات، في أعقاب استطلاعات أظهرت إمكانية عدم تجاوز إحدى الكتلتين لنسبة الحسم. لكن في "كاحول لافان" رفضوا تحالفا أوسع يشمل كتلتهم.

الجدير بالإشارة، بالاستناد إلى الاستطلاعات، أن القائمة الجديدة، التي تضمن وصول القوى التي تشكلها إلى الكنيست، لن تغير الخريطة الحزبية وتوازن القوى سيبقى على حاله، بحيث يشكل أحزاب اليمين والحريديين الكتلة الأكبر، رغم أنها لا تحصل على 61 عضو كنيست.

يشار أن بعد غد، الأربعاء، هو الموعد الأخير لتقديم قوائم الأحزاب التي ستخوض الانتخابات المقبلة.

عرب 48