وكالة وطن 24 الاخبارية  يخوض اليمين المتطرف الإسرائيلي انتخابات الكنيست المقبلة في قائمتين، بعدما أعلن حزبا "اليمين الجديد"، برئاسة نفتالي بينت وأييليت شاكيد، و"الوحدة القومية" برئاسة بتسلئيل سموتريتش، اليوم الثلاثاء، عن اتفاق لخوض الانتخابات بقائمة واحدة، مقابل القائمة الأخرى المكونة من حزبي "البيت اليهودي" و"عوتسما يهوديت" الكهانية الفاشية.

وقال بينيت وشاكيد إن الاتفاق مع "الوحدة القومية" يبقي الباب مفتوحا أيضا لانضمام "البيت اليهودي"، لكنهما لم يذكرا حزب "عوتسما يهوديت".

وذكرت وسائل إعلام إسرائيلية أن هذه الخطوة أثارت غضب حزبي "البيت اليهودي" و"عوتسما يهوديت"، نظرا لأنها تعرّضهما لخطر عدم تخطي نسبة الحسم.