وكالة وطن 24 الاخبارية

استشهد شاب وأصيب آخر بجروح وصفت بالمتوسطة، بنيران مستوطن في مدينة اللد داخل اراضي الـ48، وذلك خلال قمع الشرطة للاحتجاجات التي خرجت نصرة للقدس المحتلة، ورفضا للاعتداءات الإسرائيلي على المعتصمين في الشيخ جرّاح وساحة باب العامود والمصلين في محيط المسجد الأقصى.

واعلن بعد منتصف الليلة، عن استشهاد الشاب موسى حسونة واصابة اخر بجروح متوسطة بعد تعرضهما لاطلاق نار من قبل مستوطنين في مدينة اللد.