وكالة وطن 24 الاخبارية
سلفيت : كرمت هيئة التوجيه السياسي والوطني في محافظة سلفيت اليوم الأحد 10 عسكريين متميزين من منتسبي مختلف أذرع المؤسسة الأمنية. 
وأشاد محافظ محافظة سلفيت اللواء ابراهيم البلوي خلال الحفل الذي أقيم في قاعة المحافظة، وحضره العميد أركان حرب/ إيهاب السعيدني قائد المنطقة، وقادة وضباط وممثلو أذرع المؤسسة الأمنية وممثلو عدد من المؤسسات الرسمية والأهلية في المحافظة والعشرات من العسكريين، أشاد بالمؤسسة الأمنية، وما تشهده من تطور في الأداء والالتزام بالقانون وحرص على السلم الأهلي وتطبيق القانون والنظام.
 وهنأ المكرمين، قائلا: "انتم تمثلون العديد من زملائكم الذين يستحقون التكريم لعطائهم المميز".
وأكد وقوف المؤسسة الامنية، قادة وضباطا ومنتسبين خلف قيادة سيادة الرئيس محمود عباس، ورفضها كل محاولات الانتقاص من الحقوق الوطنية المشروعة لعشبنا الفلسطيني، ومواصلة درب الشهداء الذين قضوا على طريق الحرية والاستقلال والدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشريف.
من جانبه، قال مدير مركز الإعلام الأمني في التوجيه السياسي عبدالكريم أبو عرقوب: ان المؤسسة الأمنية بكل أذرعها تحقق يوما انجازات جديدة في حماية أرواح المواطنين والحفاظ على الممتلكات وتعمل برؤية وطنية مآلها تحقيق الاستقلال وإقامة الدولة الفلسطينية وتعزيز سيادة القانون، تحظى اليوم أكثر من أي وق مضى برضى المواطنين عن ادائها، الذي ساعد القيادة السياسية على تحقيق النجاحات السياسية المتتالية، التي أغضبت الاحتلال وحلفائه".
وأضاف ان القيادة ومن ورائها الشعب ستسقط كل المؤامرات التي تستهدف الانتقاص من الحقوق الوطنية، وان التهديدات الإسرائيلية والأميركية مصيرها الفشل أمام الإرادة الوطنية الصلبة، ومحاولة تمرير المؤامرة الأميركية_الإسرائيلية باتفاق مع حركة حماس يكرس فصل غزة ووأد القضية، مؤكدا ان كل تلك المخططات مصيرها الفشل.
وأشاد عضو لجنة اقليم حركة فتح في محافظة سلفيت أيمن ابداح بمبادرة هيئة التوجيه السياسي لتكريم العسكريين المتميزين بالتعاون والشراكة مع أذرع المؤسسة الأمنية.
وأكد وقوف حركة فتح الى جانب المؤسسة الأمنية في حفظ الأمن وتعزيز سيادة القانون، ومواصلة درب الشهداء حتى حلم القائد الشهيد ياسر عرفات وتطلعات الرئيس أبو مازن لإقامة الدولة وانجاز الاستقلال.
وفي نهاية الحفل، وزعت شهادات التقدير على العسكريين المتميزين المكرمين الذين تم ترشيحهم من أجهزتهم وهم: النقيب/ حسن ناصر من المخابرات العامة، والنقيب/ أوس سلمان من التوجيه السياسي والوطني، ملازم أول/ ايهاب ظاهر من الضابطة الجمركية، ملازم/ أكرم رمضان من الأمن الوقائي، ومساعد أول/ أبو سليمان من اقليم فتح، ومساعد أول/ أحمد فاتوني من الدفاع المدني، ومساعد أول/ ذياب فاتوني من الإمداد والتجهيز، ومساعد/ عمر شتية من الشرطة، والمساعد/ داود داود من الاستخبارات العسكرية، والرقيب/ شادي البو من الأمن الوطني.