وكالة وطن 24 الاخبارية أطلع نائب رئيس بلدية الخليل المهندس يوسف الجعبري، مساء اليوم الثلاثاء، مديرة شؤون "الأونروا" في الضفة الغربية غوين لويس والوفد المرافق لها، على انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي اليومية في المدينة، خاصة بالمنطقة الجنوبية وفي محيط مدرسة ذكور الخليل التابعة لوكالة الغوث.

وبحث الجعبري، مع لويس، سبل التعاون المشترك لإنهاء معاناة أبناء المنطقة الجنوبية، خاصة طلبة المدارس.

وأشار إلى أن الاحتلال يعمل دائما على تزييف الحقائق وتشويه الوقائع، وتجلى ذلك بشكلٍ واضح من خلال إنهاء عمل بعثة التواجد الدولي المؤقت في المدينة(TIPH) لعدم فضح جرائمه بحق المواطنين وتهويد البلدة القديمة.

وطالب الجعبري، "الأونروا" بضرورة الضغط على حكومة الاحتلال لوقف ممارساتها وانتهاكاتها بحق المواطنين، مشيرا إلى حادثة الاعتداء على نائب رئيس حركة "فتح" محمود العالول، ورئيس بلدية الخليل تيسير أبو سنينة، والمحافظ جبرين البكري، من قبل المستوطنين خلال جولتهم الميدانية في المناطق المغلقة والمهددة بالمصادرة من قبل سلطات الاحتلال في البلدة القديمة، في السادس من الشهر الجاري.

من جانبها، شكرت مديرة شؤون "الأونروا" في الضفة الغربية البلدية على دعمها وتعاونها، مؤكدة أنّ وكالة الغوث تسعى لتقديم خدمات التعليم لطلبتها في بيئة مدرسية آمنة، بعيدا عن الأخطار وأجواء التوتر لانعكاسها على نفسية الأطفال وتحصيلهم العلمي، ووعدت ببذل كل الجهود في سبيل تحقيق ذلك.