وكالة وطن 24 الاخبارية  أصدر محافظ سلفيت اللواء عبد الله كميل، قرارا صارما يلزم أصحاب المحلات التجارية وجميع المنشآت في المحافظة بإزالة واللافتات والشواخص المكتوبة باللغة العبرية، واستبدالها بالعربية خلال مدة اسبوع كأقصى حد.

وشدد المحافظ كميل على ضرورة التزام الجميع بهذا القرار، ومن يخالف سيتخذ بحقه اجراء قانوني صارم.

وأوضح أن هذا الاجراء يأتي كرد على السياسة الإسرائيلية وعنجهية الاحتلال الرامية الى سرقة أراضينا وطمس معالم الهوية الفلسطينية في سلفيت التي يستعر فيها الاستيطان، اضافة إلى استغلال هذا المشهد من قبل الإسرائيليين، لأغراض تخدم سياسات الاحتلال، وكذلك من ضمن الردود على ما جاء بما يسمى "صفقة القرن" التي أعطت الحق لإسرائيل بضم المستوطنات الجاثمه على أراضينا.