وكالة وطن 24 الاخبارية يحدث الترويل عندما يخرج اللعاب الزائد من فم الشخص، ونحن جميعًا نفعل ذلك كل حين. لكن هل تعلم أنه عندما تحدث هذه الظاهرة بشكل منتظم وبصورة مفرطة، يمكن أن تكون علامة على حدوث مرض أو حدوث خلل في الجسم؟

لقد قررنا معرفة الأسباب الكامنة وراء الترويل وكيف يمكننا تقليله أو منعه من الحدوث.

لماذا يسيل اللعاب؟


عندما ننام فان عضلات الوجه لدينا، وكذلك عضلات البلع، تسترخي تماما. بما أن اللعاب يتراكم في الفم أثناء النوم، فقد يبدأ بالتقطير ببطء لأن عضلات الوجه المسترخية قد تؤدي إلى فتح الفم قليلا. لذلك، انتهى بنا الأمر إلى الحصول على وسادة مبللة ليست مريحة جدًا للنوم.

الإفراط في الترويل أو فرط اللعاب يمكن أن يكون علامة على وجود مرض عصبي أو نتيجة احتقان الأنف. أيضًا الأشخاص الذين لديهم مشاكل صحية بالفعل، مثل السكتة الدماغية، يحدث لديهم سيلان اللعاب كثيرًا وبصورة مفرطة.

كيفية تقليل أو وقف الترويل؟

1- تنظيف الجيوب الأنفية.


أحد الأسباب الرئيسية وراء سيلان الأنف هو انسداد الأنف، مما يجعل الشخص يتنفس عن طريق الفم وقد يؤدي إلى سيلان اللعاب. قد يكون تنظيف وفتح الجيوب الأنفية طريقة جيدة للتخلص من وسادة مبللة كل ليلة. فيما يلي بعض الطرق التي يمكن أن تساعد في تنظيف الجيوب الأنفية:


– الاستحمام الساخن سوف ينظف الأنف ويسمح بالتنفس الطبيعي في الليل؛

– الزيوت الأساسية، وخاصة تلك التي تحتوي على الكينا، سوف تساعدك على التنفس بحرية أكبر وتساعدك أيضًا على الحصول على نوم أفضل ؛

– إن استخدام منتجات تساعد على إزالة الجيوب الأنفية مثل Vick’s Vaporub سيؤدي إلى فتح انسداد الأنف ويسمح بتدفق الهواء بشكل أفضل.

تأكد أيضًا من علاج أي إصابة بالأنف بمجرد ظهورها. خلاف ذلك، قد ينتهي بك المطاف الحصول على مضاعفات مختلفة مثل انسداد الأنف إلى الأبد، على سبيل المثال.

2- تغيير وضعية النوم الخاص بك.


قد يبدو هذا واضحًا تمامًا ولكن النوم على ظهرك هي الوضعية التي يبقى فيها اللعاب التي ينتجه جسمك في فمك ولا تسيل. على العكس من ذلك، إذا كنت تنام على جانبك أو على بطنك، فمن المحتمل أن يسيل اللعاب المتراكم من فمك إلى الوسادة.

3- تحقق من توقف التنفس أثناء النوم.


توقف التنفس أثناء النوم هو اضطراب كبير حيث لا يتنفس الشخص بشكل سلس كما يجب. وهذا بدوره يؤدي إلى توقف النوم باستمرار، والاستيقاظ أثناء الليل، والشعور بالتعب في الصباح، والشعور بالنعاس طوال اليوم.

الترويل والشخير هما أهم مؤشرات توقف التنفس أثناء النوم. إذا كان لديك أي شك في احتمال تعرضك لهذا الاضطراب ، فاتصل بطبيبك لمناقشة ذلك بتعمق. تذكر أن عوامل مثل التدخين تزيد من خطر الإصابة بالاضطراب ومشاكل التنفس بشكل عام.

4- فقدان الوزن الزائد.


يلعب الوزن الزائد دورًا مهمًا في عملية النوم. أكثر من نصف سكان الولايات المتحدة الأمريكية الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم يعانون من زيادة الوزن.

5- استخدام الأجهزة الخاصة.


استشارة الطبيب يمكن أن تساعدك في الحصول على الجهاز المناسب لفمك من شأنها أن تساعد في تقليل الترويل. يمكن أن تكون هذه أدوات طب أسنان مختلفة تساعدك على إغلاق فمك بشكل أفضل أو تساعد في البلع، وبالتالي تساعدك على الحصول على نوم أفضل.

6- تأكد من تناول الدواء المناسب.


إذا كنت تتناول أي دواء، فتأكد من أنه لا يسبب إنتاج اللعاب الزائد. على سبيل المثال بعض المضادات الحيوية يمكن أن تسبب فرط في افراز اللعاب.

7- ابق رأسك مرتفع.


إبقاء رأسك على وسادة أعلى أثناء النوم يمكن أن يقلل من سيلان اللعاب. لذا تذكر أن تنفخ وسادتك قبل الذهاب إلى السرير وتأكد من شعورك بالراحة.

8- التفكير في الحصول على الجراحة.


قد يوصي الأطباء في بعض الأحيان بإجراء عملية جراحية وإزالة الغدد. يحدث هذا عادة عندما تكون هناك مشكلات عصبية خطيرة تختبئ وراء فرط اللعاب. بالطبع، قبل القيام بذلك، سيرغب أي طبيب في تجربة الأساليب غير الجراحية أولاً وإجراء الجراحة فقط في حالة عدم نفعها.

هل سيلان اللعاب شيء يحدث لك في كثير من الأحيان؟ هل ستتبع أي من توصيات المقال؟ من فضلك قل لنا عن ذلك في التعليقات!